المصدر: العربية.نت

أكد الرئيس القبرصي، نيكوس أناستاسيادس، اليوم الخميس، أن تركيا تتصرف بشكل أحادي في البحر المتوسط.

وقال الرئيس القبرصي في كلمته أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، إن انقسام قبرص سببه تعنت تركيا، مضيفا أن تركيا تفشل الحوار بسبب سياسة العناد.

وذكر أن “تركيا لا تدفع للقبارصة الأتراك أي عائدات من استغلال أراضيهم، كما تريد تثبيت تقسيم قبرص بشكل دائم”.

وأعرب عن استعداده للمشاركة بحوار بناء مع تركيا، والالتزام بقرار المحكمة الدولية، مشيرا إلى أن المستوطنين الذين زرعتهم تركيا بالشطر المحتل أكبر من عدد سكانه.

وتابع أن تركيا استولت على حقوق قبرص في شرق المتوسط، داعيا إلى تطبيق القانون الدولي على تركيا، مشيرا إلى أنها غزت سوريا وتدخلت في ليبيا كذلك.

حقوق قبرص

وأعرب رئيس المجلس الأوروبي، شارل ميشال، من نيقوسيا عن التزام الاتحاد الأوروبي بالدفاع عن حقوق قبرص في خلافها مع تركيا حول حقوق التنقيب عن الغاز في البحر المتوسط.

ويدور خلاف بين تركيا واليونان وقبرص حول موارد النفط والغاز في شرق البحر المتوسط.

وتصاعد الخلاف في 10 آب/أغسطس حين أرسلت تركيا سفينة “عروش ريس” لاستكشاف الغاز الطبيعي وسفنا حربية إلى المساحات المائية، التي تطالب بها اليونان، بينما تعتبرها أنقرة تابعة لها.

وعادت السفينة إلى السواحل التركية لإجراء أشغال روتينية عليها، بحسب أنقرة، لكن سفينة التنقيب التركية “يافوز” تواصل أعمالها في المنطقة قبالة قبرص رغم الاحتجاجات الدولية.