والجمعة وجهت تهم لمواطن فرنسي، لمحاولته نقل الأسلحة من تركيا إلى أوروبا بشكل غير قانوني، وفقما أعلنت النيابة العامة.

وقال المدعي الإقليمي في هاسكوفو (جنوب) إيفان ستوينوف، إن الرجل البالغ 41 عاما أخفى في حافلة صغيرة تحمل رقما فرنسيا، 186 مسدسا من أنواع مختلفة، و7475 رصاصة.

وأضاف المسؤول القضائي خلال مؤتمر صحفي: “ربما تكون هذه مسدسات غازية تم تحويلها إلى أسلحة نارية”.

وأوضح ستوينوف أن الحافلة الصغيرة القادمة من تركيا كانت متوجهة إلى دول غرب أوروبا.

وتصل عقوبة تهريب الأسلحة النارية والذخيرة إلى 3 سنوات سجن، وغرامة تراوح بين 20 ألف و100 ألف ليف بلغاري (بين 10 آلاف و50 ألف يورو).