ترك برس – الأناضول

فضّل السياح الروس خلال العام 2020، قضاء عطلتهم في ولاية أنطاليا عاصمة السياحة التركية، رغم انتشار وباء فيروس كورونا في العالم.

وبلغ عدد السياح الروس الذي توافدوا إلى الولاية التركية المطلة على البحر المتوسط في 2020، أكثر من مليون و509 آلاف سائح، بحسب بيانات رسمية.

واستقبلت الولاية خلال العام المنصرم، 3 ملايين و512 ألفا و910 سائح أجنبي، وذلك بفضل شهادة السياحة الآمنة الممنوحة من قِبل السلطات التركية للفنادق والمنتجعات السياحية الموجودة فيها.

وفي تصريح للأناضول، قال رئيس جمعية الفنادق في أنطاليا أولكاي أطمجه، إن قطاع السياحة في تركيا حقق نجاحا كبيرا خلال العام المنصرم رغم تفشي كورونا في جميع أنحاء العالم.

وأشار إلى أهمية شهادة السياحة الآمنة في جذب السياح الأجانب إلى البلاد، مبينا أن تركيا باتت مثالا للسياحة الصحية والآمنة في العالم.

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!